top of page
  • IISR

اختتام أشغال المنتدى النسائي المغربي الفنلندي الأول بثماني اتفاقيات

سفر امنتدى النسائي المغربي الفنلندي الأول، الذي نظمه المعهد الدولي للبحث العلمي بشراكة مع سفارة فنلندا بالمغرب، أخيرا، تحت شعار "رائدات من أجل عالم أفضل"، على جملة من الاتفاقات المتمثلة في تبادل الزيارات، ووضع اتفاقية إطار في مجال التعليم، والتكنولوجيا، والشباب، والريادة النسائية، والبيئة، ومعالجة النفايات، ومياه الصرف الصحي. وأكدت فاطمة رومات، رئيسة املعهد الدولي للبحث العلمي، لـ"جريدة الصحراء المغربية"، أن تنظيم المنتدى النسائي المغربي الفنلندي الأول، جاء تثمينا وتقديرا للجهود، التي يقوم بها المغرب من أجل إشراك الجميع في المسار التنموي الديموقراطي، ومشاركة السفارة الفنلندية احتفالها بمرور 100 سنة على استقلال فلندا، هذا البلد الذي يشكل استثناء باحتلاله المركز الأول في التعليم والبحث العلمي والتكنولوجي وفي الشفافية والمناصفة والريادة النسائية في كافة المجالات، مضيفة أن تنظيم هذا المنتدى جاء للاعتراف بالعمل المتميز، الذي تقوم به النساء المغربيات الرائدات في مجالات متباينة، مشددة على أنهن يبحثن من خلال هذا المنتدى، عن نقط الالتقاء بني النساء المغربيات والفنلنديات، وخلق فرص شراكات بني البلدين في مجال الحريات السياسية، والبحث العلمي التكنولوجي، وفي مجال الاقتصاد، كما أنهن يصبني من خلال المنتدى تقوية الجسور بني البلدين وبني الرائدات الكبيرات بخبراتهن وإنجازاتهن وبطموحاتهن ورغبتهن في العطاء بلا حدود. للإشارة، شهد المنتدى النسائي املغربي الفنلندي الأول، لقاء خاصا بني مجموعة من البرلمانيات المغربيات، وممثلة البرلمان الفلندي، ورئيسة شبكة البرلمانيات الفلنديات.

الصحراء المغربية"السبت - الأحد 28 - 29 أكتوبر 2017

0 views

Comments


bottom of page